منوعات

عدة أسرى يدخلون أعواما جديدة في سجون الاحتلال

عدة أسرى يدخلون أعواما جديدة في سجون الاحتلال

 

نابلس – مركز أسرى فلسطين للدراسات (خاص)

 

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات بأن عدداً من الأسرى دخلوا أعوماماً اعتقالية جديدة بشكل متواصل في سجون الاحتلال خلال شهر أيلول الجاري، وأنهوا أعواماً اعتقالية.

 

وقالت الناطقة الإعلامية لمركز أسرى فلسطين للدراسات في الضفة الغربية أمينة الطويل إن "الأسير عاهد فايز النتشة (33عاما) من مدينة القدس – بيت حانينا – قد انهى عامه الثاني عشر في سجون الاحتلال بشكل متواصل ودخل عامه الثالث عشر"، مشيرةً إلى أن الأسير النتشة  اعتقله الاحتلال  بتاريخ 492001 أثناء قيامه بعملية فدائية ضد الإحتلال فقد على إثرها "الطحال" وأصيب بجروح خطيرة وحروق في أنحاء متفرقة من جسده وحكم عليه بالسجن لمدة 25عاما.

 

وأضافت الطويل : كما أنهى الأسير فهمي عيد مشاهرة (34عاما) من مدينة القدس عامه الحادي عشر بشكل متواصل في سجون الاحتلال ودخل عامه الثاني عشر،  حيث اعتقله الاحتلال بتاريخ 492002 وحكم 20 مؤبدا بتهمة مسؤوليته عن عملية "جيلو" التي نفذها الاستشهادي محمد الغول بتاريخ 1862002 في باص نقل راح إثرها 19 قتيلا إسرائيلياً و52 جريحاً.

 

كما أنهى الأسير عادل عمر الزعتري (42عاما) من مدينة الخليل عامه التاسع بشكل متواصل في سجون الاحتلال ودخل عامه العاشر، بعد أن أعاد الاحتلال اعتقاله للمرة الثالثة على التوالي وحكم عليه بالسجن لمدة عشر سنوات.

 

وفي ذات السياق، دخل الأسير المقدسي نسيم راشد عبد الودود الزعتري (32 عاماً) عامه الاعتقالي الحادي عشر على التوالي، وقد اعتقل نسيم بتاريخ 9/9/2003م، وخضع لتحقيق قاسي جدا، فقد إتهمته سلطات الإحتلال بنقل الإستشهادي رائد مسك، الذي نفذ عملية إستشادية في القدس بتاريخ 19/8/2003 و أدت إلى سقوط 24 قتيلا إسرائيلياً، وحكمت عليه المحكمة الإحتلالية بالسجن المؤبد 24 مرة، و يقبع حاليا في سجن نفحة الصحراوي، و يتميز بعلاقاته الطيبة مع كافة الأسرى، وقد تنقل في معظم السجون، وقد اعتقل معه في نفس القضية الأسيرين المقدسيين عبد الله الشرباتي و مجدي الزعتري.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق