منوعات

الأسير باسل عريف من غزة يدخل عامه الثاني عشر في سجون الاحتلال

مركز أسرى فلسطين (خاص)

 

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات بان الأسير الفلسطيني " باسل عماد صبحي عريف 31" عاما" من حى  الرمال بقطاع غزة ، أنهى  عامه الحادى عشر ودخل عامه الثاني عشر في سجون الاحتلال بشكل متواصل ، ويقبع  الآن في سجن نفحة الصحراوي.

 

وأوضح المدير الإعلامي للمركز الباحث رياض الأشقر بان  الاحتلال اختطف  الأسير "عريف" في مخيم الأمعري بالضفة الغربية  في 19/8/2002 ، حكم عليه  بالسجن المؤبد مرتين إضافة إلى 52 عام ، بعد أن اتهمه الاحتلال بالمشاركة في قتل  ثلاثة مستوطنين إسرائيليين بمستوطنة عوفر انتقاما لاستشهاد صديقه "مهند حلاوه " في رام الله

.

وأشار الأشقر بان الأسير "عريف" ممنوع من زيارة ذويه منذ عدة سنوات بحجج أمنية ، وقد استطاع الحصول على شهادة الثانوية العامة داخل السجن .

وفى نفس السياق أفاد المركز بان الأسيران  "ناهض رشيد احمد عطا الله" 47عام، ومحكوم بالسجن لمدة 12 عام ، والأسير  "عابد عبد المعطي عابد عابد " ومحكوم بالسجن لمدة 30 عام ، من شمال قطاع غزة دخلا عامهما الثاني عشر في سجون الاحتلال بشكل متواصل حيث أنهما معتقلان منذ 14/8/2002 .

 

 و الأسير "عطا الله" تم اعتقاله على معبر رفح عندما كان الاحتلال يسيطر عليه ، أثناء عودته من رحلة علاج في (جمهورية مصر العربية).وقد توفيت والدته الحاجة أم العبد "وهو لا يزال في السجن .


أما الأسير عابد فقد كان قد خرج من القطاع في عام 1982، ثم عاد إلى الضفة في عام 2000 ، واستقر بها، وتزوج وبعد زواجه بعشرة أيام فقط تم اعتقاله وحكم بالسجن لمدة 30 عاماً، حيث لم يره أهله منذ ذلك الحين ، وقد استشهد شقيقه صامد اثر استهداف طائرات الاحتلال للمواطنين شمال القطاع في أغسطس من العام 2011.

 

وبين المركز بان الاحتلال يواصل اختطاف 450 أسيرا من قطاع غزة ، بينهم ( 5 ) أسرى من عمداء الأسرى الذين امضوا ما يزيد عن عشرين عاما داخل السجون ، ويعتبر الأسير " احمد سعيد الدامونى"  عميد أسرى غزة وأقدمهم في سجون الاحتلال بعد إطلاق سراح الأسير "فايز الخور "حيث انه معتقل منذ 24/9/ 1990 ويقضى حكما بالسجن المؤبد .

 

وحدة الإعلام

مركز أسرى فلسطين

18/8/2013

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق