منوعات

الاسير محمود شبانة يخضع لتحقيق صعب ووضع صحي خطير

 

مركز أسرى فلسطين ( خاص )

 

دعا مركز أسرى فلسطين للدراسات المؤسسات الحقوقية والانسانية الى الافراج عن الاسير محمود حمدي شبانة من مدينة الخليل .

 

 واكد الناطق الاعلامي باسم المركز قاهر ابو كمال ان الوضع الصحي للاسير شبانة خطير في ظل اخضاعه لتحقيق قاس بمركز توقيف الجلمة شمال فلسطين ، والذي خضع فيه الاسير الشهيد عرفات جرادات للتحقيق .

 

واضاف ابو كمال الى منع الشاباك الاسرائيلي المحامي محمود جبارين من الاقتراب او الحديث او رؤية شبانة اثناء عقد محكمة تمديد له في الجلمة لفترة تحقيق جديدة .

 

وأشار أبو كمال بأن الاسير شبانة  أعيد اعتقاله من جديد بعد 45 يوماً فقط من تحرره من سجون الاحتلال في المرة السابقة ، الأمر الذي يعكر الاجواء للحرية ويظهر المعاناة من جديد له ولذويه.

 

ولفت أبو كمال بأن شبانه يعاني  من انقطاع الصوت وعدم القدرة على الحديث ، وكان يخضع للعلاج في مشافي الضفة الغربية ، علما انه حاول الخروج للعلاج في الاردن الشقيق الا ان الاحتلال رفض ذلك .

 

وناشدت عائلة الاسير شبانة عبر مركز اسرى فلسطين المؤسسات الحقوقية والانسانية وعلى راسها الصليب الاحمر بالتحرك لمعرفة مصير ابنها شبانة مستذكرة عرفات جرادات والاعدام المباشر بعد اربعة ايام من اعتقاله .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق