منوعات

أطفال الأسرى المضربين يوزعون الورود والحلوى على المارة في جنين

 

جنين – مركز أسرى فلسطين للدراسات (خاص)

23-2-2013

 

 

قام أطفال الأسرى المضربين عن الطعام جعفر عز الدين وطارق قعدان بتوزيع الورود والحلوى على المارة وسائقي السيارات في جنين صباح اليوم السبت .

 

وقالت الناشطة ايمان سيلاوي لمركز أسرى فلسطين للدراسات بأن مسيرة تضامنية مع الاسرى المضربين عن الطعام انطلقت بدعوة من نادي الاسير الفلسطينى واللجنة الشعبية لاطلاق سراح الاسرى وبمبادرة خلاقه من ذوى الاسرى المضربين عن الطعام وقد تقدم ابناء الاسرى المسيرة وهم يرفعون اليافطات التى تدعوا الاهالى من اجل الدعاء لابائهم وهم يرفعون صور ابائهم والاعلام والرايات الفلسطينية .

 

وأضافت سيلاوي بأن الهتافات المطالبة بالدعاء  بالدعاء للاسرى المضربين عن الطعام من اجل ان يفرج كربهم قد علت في المسيرة التضامنية اليوم .

 

وقد انتهت المسيرة بمهرجان خطابي امام الدوار الرئيس حيث تم القاء العديد من الكلمات ابرزها كلمة ذوي  الاسرى وابنائهم .
 

 

من جهته استصرخ الطفل خالد ابن الاسير طارق قعدان والمضرب عن الطعام لما يزيد عن الثلاثة شهور على التوالى في كلمة له اطفال العالم من اجل مساندته بالضغط على حكوماتهم من اجل الزام حكومة الاحتلال الاسرائيلي بالافراج عن والده والذى اصبح الخطر يهدد حياته نتيجة لاضرابه عن الطعام.

 

 

واضاف الطفل خالد والذى يعانى من ضمور في العضلات اننى لا اخاف على مصيرى جراء المرض الذى الم بي ويصارعنى ولكن "ادعو الله معى من اجل ان يفرج كرب والدي وجميع الاسرى المضربين عن الطعام ".

 

 

اما الطفل حمزه ابن الاسير جعفر عز الدين والمضرب عن الطعام والذى اخذ يستصرخ المواطنين وهو يوزع الحلوى والوروود بكلا اتجاهات سيرهم ويردد عبارة اريد ابي ،اعينوني بالدعاء له من اجل الافراج عنه كي احتضنه كباقي اطفال العالم .

 

 

من جهة اخرى ثمن راغب ابودياك رئيس نادي الاسير الفلسطيني ومنسق اللجنة الشعبية لاطلاق سراح الاسرى مبادرة ذوى الاسرى قعدان وعز الدين المضربين عن الطعام والمتثلة بالفعاليه السلميه والانسانيه معا من قبل ذوى الاسرى وفلذات اكبادهم والتى تتضمن توزيع الحلوى والوروود على الاهالي والدعوة بالدعاء لابائهم من اجل ان يفرج كربهم .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق