منوعات

مركز أسرى فلسطين / الأسيرين تيسير البحري ومصطفى الأسطل من غزة يدخلان عامهما الثاني عشر

مركز أسرى فلسطين – غزة (خاص)

 

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات بأن الأسير  "تيسير شحدة عياد البحري" من مخيم بيت حانون شمال قطاع غزة أنهى عامه الـ 11 ودخل عامه الـ 12 في سجون الاحتلال بشكل متواصل.

 

وأوضح المركز بأن الأسير البحري معتقل منذ  28/1/2002 ومحكوم بالسجن 12 عاما بتهمة الانتماء لحركة فتح ومقاومة الاحتلال الصهيوني.

 

فيما أنهى الأسير " مصطفي أحمد عبد الحميد الأسطل" 36 عاما من مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة ينهي عامه الـ 11 ويدخل عامه الـ 12 في سجون الاحتلال بشكل متواصل.

 

واعتقلته قوات الاحتلال الصهيوني بتاريخ 31/1/2002, غرب مدينة خان يونس أثناء تواجده في منطقة المواصي بالقرب من مواقع الاحتلال ومستوطناته.

 

وحكمت محاكم الاحتلال الصهيوني على الأسير الأسطل بالسجن 17 عاما بتهمة التخطيط لعملية استشهادية وإطلاق النار على الجنود الصهاينة والانتماء لحركة حماس وكتائب القسام.

 

وتنقل الأسيرين البحري والأسطل بعد فترة اعتقال وتحقيق وتعذيب طويلة بين عدة معتقلات إسرائيلية منها عسقلان ونفحة الصحراوي وبئر السبع والرملة.

 

وناشد مركز أسرى فلسطين بضرورة تفعيل قضية الأسرى مجددا، والتضامن معهم، حتى تبقى قضيتهم حية وحاضرة أمام الجميع.

 

وحدة الإعلام

مركز أسرى فلسطين للدراسات

30/1/2013

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق