منوعات

لجنة الأسرى تسلم مذكرة قانونية لممثلي الصليب الأحمرفي غزة وتقود اعتصاما تضامنيا مع الأسير المبعد صباح

 

غزة – مركز أسرى فلسطين للدراسات (خاص)
19-12-2012
 
أكدت لجنة الأسرى لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية في قطاع غزة على أهمية دور اللجنة الدولية للصليب الأحمر في تخفيف المعاناة عن الأسرى الفلسطينيين المعتقلين في سجون الإحتلال الإسرائيلي .
 
جاء هذا خلال اجتماع اللجنة بممثلي اللجنة الدولية للصليب الأحمر بغزة السيد أوليفبه تشاو مسؤول نشاطات الحماية  والسيدة جوانا مندوبة زيارات السجون وقد حضر الإجتماع كافة أعضاء لجنة الأسرى من القوى الوطنية والإسلامية والمؤسسات والذي تم خلال الإعتصام الوطني الموحد الذي نظمته لجنة الأسرى بمقر الصليب الأحمر تضامنا مع الأسرى وإسنادا لإضرابهم الإحتجاجي والمطلبي في ظل تعنت إدارة مصلحة السجون في دولة الإحتلال الإسرائيلي وتنكرها لأبسط حقوق الإنسان .
 
وشكر رفيق حمدونة ممثل حركة فتح ومنسق لجنة الأسرى للجنة الدولية للصليب الأحمر دعوتها لعقد اجتماع مع لجنة الأسرى معربا بأن يثمر اللقاء بالعمل على التخفيف والحد من معاناة الأسرى في سجون الإحتلال ومن معاناة ذويهم ومجددا أن لجنة الأسرى تعمل بجهد متواصل من أجل تدويل قضية الأسرى .
 
وأضاف حمدونة في معرض كلمته أن الكل الفلسطيني وخاصة أهالي الأسرى يشعرون بالإحباط وخيبة الأمل من أداء المنظمات الدولية والإنسانية وخاصة اللجنة الدولية للصليب الأحمر تجاه ما يتعرض له الأسرى في سجون الإحتلال .
 
وطالب حمدونة اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالخروج عن صمته وإدانة الإحتلال الإسرائيلي بشكل واضح وجريء فيما يتعلق بحرمان ومنع أهالي الأسرى من زيارة أبنائهم والعمل على إعادة تفعيل برنامج الزيارات .
 
وأوضح م . ناصر الفار عضو اللجنة عن حزب الشعب الفلسطيني أن الصليب الأحمر الدولي وعلى مدار أكثر من 3 سنوات لم يتحرك بالشكل الذي يضمن طمأنة الأهالي على أوضاع أبنائهم الأسرى في سجون الإحتلال الإسرائيلي حيث يتعرضون لشتى فنون التعذيب والعزل الإنفرادي والتفتيش العاري من قبل الإحتلال الأخير في العالم والذي  شرع التعذيب .
 
وأفاد م. الفار بأن شقيقه أيمن الأسير في سجن هداريم الإسرائيلي والمحكوم بمدى الحياة محروم أيضا من الكانتينة حيث أن الأسرى الفلسطينيين يعيشون في ظروف قاهرة في سجون الإحتلال وعلى حسابهم الخاص .
ومن جانبه قال صابر أبو كرش عضو اللجنة عن حركة حماس بأن أوضاع الأسرى في سجون الإحتلال الإسرائيلي ليست بالصورة الوردية التي تحاول المنظمات الدولية والإنسانية أن تنقلها حيث أن اللقاءات مع تلك المنظمات في السابق كرست كلقاءات علاقات عامة لا أكثر .
 
وأضاف أبو كرش أن أحول الأسرى المرضى تزداد خطورة في ظل الممارسات والإنتهاكات التي تقوم بها إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية ومن بين الأسرى المرض الأسيرة وفاء سمير البس والتي تتعرض لحرمان من العلاج بشكل متواصل ما قد يؤدي لخطورة في وضعها الصحية .
 
هذا وأكد السيد أوليفبه تشاو مسؤول نشاطات الحماية في اللجنة الدولية للصليب الأحمر على أن الصليب الأحمر يقوم بواجباته الإنسانية وأن هناك عدة فعاليات ستنظمها اللجنة الدولية حول أوضاع الأسرى في سجون الإحتلال .
 
وقال تشاو أن الصليب الأحمر قام العام الماضي بنشر بيان صحفي حول نشاطاته الإنسانية تجاه الأسرى وفي شهر يونيو القادم سيقوم بتوزيع بيان صحفي حول ذات الشأن وأن هناك عدة أنشطة غير معلنة سيتم القيام لإعادة تفعيل برنامج زيارات الأهالي لأبنائهم الأسرى .
 
هذا وقامت لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية بعقد مؤتمر صحفي في أعقاب اللقاء مع ممثلي اللجنة الدولية للصليب الأحمر حيث أكد فيه رفيق حمدونة منسق لجنة الأسرى على رفض اللجنة لكافة القرارات العنصرية الإسرائيلية وعلى رأسها القرار الأسود القاضي بإبعاد أبناء شعبنا الفلسطيني ونفيهم والذي يحمل الرقم 165م .
 
وبعد المؤتمر الصحفي استقل أهالي الأسرى الذين توحدوا خلف الأسرى وقضيتهم العادلة الحافلات ويرافقهم أعضاء لجنة الأسرى وانطلقوا باتجاه معبر بيت حانون حيث خيمة الصمود والتحدي والتي أقامها الأسير المبعد أحمد سعيد صباح والذي رحب بالوفود المتضامنة مع قضيته العادلة بالعودة لمكان سكناه في ذنابة " شرقي طولكرم " بين ذويه وأحباءه .     
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق