منوعات

الأسير سامر درويش يدخل عامه السابع عشر

 
اسرى فلسطين – نابلس 
 
أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات بأن الأسير سامر يحيى محمد درويش (43 عاماً)، من مدينة نابلس يدخل اليوم عامه السابع عشر على التوالي في سجون الاحتلال، ويقبع حاليا في سجن ريمون الصحراوي.
 
واضاف المركز  أن قوات الاحتلال كانت اعتقلت الأسير" درويش" بتاريخ 19/11/2001، عقب اقتحام منزل عائلته في بلدة سبسطية، ونقلته مباشرة الى التحقيق، حيث تعرض لتعذيب شديد خلال فترة التحقيق التي استمرت شهرين ، حيث وجهت له تهمه المشاركة في تنفيذ عمليات ضد الاحتلال ، حيث اصدرت محاكم الاحتلال بحقه حما بالسجن لمدة 19 عام.
 
وذكر المركز  ان الاسير "درويش" تعرض خلال فترة اعتقاله الطويلة الى العديد من العقوبات من قبل ادارات السجون التي تنقل بها ، حيث تم عزل عدة مرات ، وحرم من زيارة كافة اشقائه ، حيث يقوم والديه المسنين بزيارته وفى الكثير من الاحيان لا  يمكنوا من الزيارة نتيجة الامراض التي يعانوا منها الجهاز العصبي، وتحديداً والده الذى يعاني من مشاكل صحية في الجهاز العصبي .
 
واشار المركز  الى ان الأسير "درويش" شارك اخوانه الاسرى في الاضراب الذى خاضه الاسرى في عام 2012 ضد سياسة العزل الانفرادي والذى استمر 28 يوماً متواصلة ، اضافة الى خوضه اضراب اخر تضامنا مع اسرى مضربين، وتنقل بين العديد من السجون ، ويقبع الان في سجن النقب الصحراوي.
 
 
مركز اسرى فلسطين
19/11/2017
 
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق