منوعات

الاسيرة عائشة جمهور تدخل عامها الثاني في السجون

 

انهت الاسيرة " عائشة وفيق محمد جمهور" 20عام ، من بلدة بيت عنان غرب القدس المحتلة  عامها الاول ودخلت عامها الثاني خلف القضبان بشكل متواصل.

 

وكانت الاسيرة "جمهور" قد اعتقلت بتاريخ 8/3/2016 ، وذلك خلال مرورها على حاجز قلنديا ، حيث اوقفها الجنود وقاموا بتفتيش حقيبتها وادعوا نها تحمل سكيناً وقاموا باعتقالها ونقلها الى التحقيق في حينه ، ثم الى سجن هشارون للنساء بالرملة .

 

ووجهت لها النيابة العسكرية للاحتلال تهمه النية في تنفيذ عملية طعن، عبر السكين التي كانت بحوزتها ، وبعد تأجيل محاكمتها عدة مرات ، اصدرت المحكمة المركزية في القدس حكما بحقها بالسجن الفعلي لمدة 16 شهر، وغرامة مالية بقيمة 2000 شيكل، امضت منها 12 شهر حتى الان .

 

وعلق "وفيق جمهور" والد "عائشة" على مرور عام على اعتقاله نجلته " بانها امضت عام من عمرها خلف القضبان ظلماً حيث ادعى الاحتلال كاذباً بانها كانت تحمل سكين في حقيبتها بينما اكد العديد من المواطنين الذين تواجدوا بالمكان بان الجنود لم يعثروا على شئ عند تفتيش حقيبتها وانهم كادوا ان يطلقوا عليها النار وقتلها الا ان عناية الله تدخلت ومنعت من اطلاق النار عليها .

 

واضاف "جمهور" بان "عائشة " رغم شغر سنها الا انها تتمتع بمعنويات عالية وارادة قوية، وان علاقتها بزميلاتها الاسيرات جيدة، وتحاول ان تشغل وقتها بالقراءة وتعلم بعض الاعمال اليدوية، بعد ان رفض الاحتلال السماح لها بإكمال تعليمها الجامعي داخل السجن هشارون الذى تقبع فيه منذ اعتقالها .

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق