التقارير

والد أسير أردنى يعلن عن بدء اعتصام أمام الخارجية الأردنية

 

مركز أسرى فلسطين للدراسات (خاص)

 

أعلن والد أصغر أسير أردني في سجون الاحتلال " محمد مهدي سليمان" والذي اعتقل قبل اكثر من عامين وهو لم يتجاوز من العمر 16 عام فقط ، بانه سيبدأ الثلاثاء القادم اعتصاما واضراباً عن الطعام أمام مبنى وزارة الخارجية الاردنية .

 

والاسير القاصر "سليمان" من قرية حارس قضاء نابلس اختطف من قبل وحدات خاصة بتاريخ 15/3/2013، وأجبر على الاعتراف بتعريض حياة جنود الاحتلال للخطر.

 

و الطفل الأسير "سليمان" مهدد بحكم قاسى جداً حيث ان النيابة العسكرية الإسرائيلية طالبت بإصدار حكم بحقه يتراوح بين 25 عاما إلى المؤبد مدى الحياة .

 

واستهجن والد الطفل الذى يحمل الجنسية الاردنية اهمال الخارجية الاردنية لقضية نجله.

 

و ناشد وزارة الخارجية الأردنية والملك والملكة ولكنه لم يتلقى رد منهم، لذلك اعلن عن بدء اعتصام واضراب مفتوح عن الطعام أمام مبنى وزارة الخارجية يوم الثلاثاء القادم.

 

وطالب وسائل الاعلام والمؤسسات حقوق الانسان وللناس عامة التضامن معه في خطواته الاحتجاجية ودعمه بكل الطرق.

 

ودعا منظمة اليونسيف القيام بواجبها الإنساني والأخلاق والتدخل من اجل انقاذ نجله حيث لا تجيز القوانين الانسانية اعتقال طفل صغير لم يبلغ السن القانونية.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق