منوعات

أسرى فلسطين / أربعة أسرى حرموا من الوداع الأخير لذويهم خلال أسبوع

 

محرومون من رؤيتهم منذ سنوات

 

نابلس – مركز أسرى فلسطين – خاص

 

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات أن أربعة من الأسرى فقدوا أحد ذوويهم خلال أقل من أسبوع، دون أن تسمح لهم سلطات الاحتلال من إلقاء نظرة الوداع عليهم، رغم حرمانهم من رؤيتهم منذ سنوات .

 

وذكر المركز أن الأسير مسلمة ثابت من مدينة طولكرم، والمحكوم بالسجن 24 عاماً، فقد والدته "سميرة ثابت" قبل 3 أيام، حيث لم يتمكن من رؤيتها منذ 10 أعوام إلا مرة واحدة بسبب مرضها، علما أن الأسير معتقل منذ عام 2003، ومحتجز في سجن هداريم. 

 

ويوم أمس الاثنين، توفي "شاكر شبيطة" والد الأسير إبراهيم شبيطة من بلدة عزون قضاء قلقيلية، والمحكوم بالسجن 12 عاماً ونصف، حيث لم يتمكن من رؤية والده منذ 10 سنوات، ومحتجز في سجن النقب الصحراوي، إضافة إلى وفاة والدة الأسير نمر أبو مصطفى من مخيم بلاطة المحكوم بالسجن 12 عاماً، بعد صراع مع المرض لمدة عامين لم تتمكن خلالها من زيارته في سجون الاحتلال، علماً أن أبو مصطفى بقي على موعد حريته 5 أشهر، ومحتجز في سجن "مجدو".

 

وصباح اليوم، توفي الحاج "محمود قضماني" والد الأسير المقدسي أمير قضماني(19 عاماً) والمعتقل منذ عامين، ومحتجز في سجن عسقلان.

 

بينما يتقدم مركز أسرى فلسطين للدراسات بأحر التعازي والمواساة للأسرى وعائلاتهم، فانه يدين جرائم الاحتلال بحق الأسرى، والتنكر الدائم  حقوقهم بما فيها حقهم فى وداع ذويهم عند الاحتضار ، لما لها من تاثير كبير على نفسيه الاسير .

 

وحدة المتابعة

مركز اسرى فلسطين

30/9/2014

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق