منوعات

ارتفاع عدد النواب المختطفين إلى 35 نائب

 

الضفة الغربية – مركز أسرى فلسطين

 

أكد مركز أسرى فلسطين للدراسات  ارتفاع عدد النواب المختطفين فى سجون الاحتلال إلى 35 نائباً، وذلك بعد الحملة المسعورة التي نفذتها قوات الاحتلال الليلة الماضية واختطفت خلالها 11 نائبا من مناطق مختلفة بالضفة الغربية  المحتلة .

 

وأوضح الناطق الاعلامي للمركز الباحث "رياض الأشقر" بان قوات الاحتلال جددت  الليلة الماضية حملة الاعتقالات الواسعة كتلك التي نفذتها بعد اختفاء الجنود الثلاثة منتصف الشهر الماضي ، واعتقلت خلال تلك الحملة ، العشرات من المواطنين من بينهم 11 نائباً، وعدد من الأكاديميين وفى مقدمتهم البروفيسور " عبد الستار قاسم " إضافة إلى (33) مواطنا مقدسيا من شعفاط وصور باهر من بينهم 13 طفلاً .

 

وأشار الأشقر إلى أن الاحتلال عاود استهداف النواب الفلسطينيين، باعتقال 11 منهم وهم : النائبين رياض العملة وداوود أبو سير من نابلس ، والنائب " عمر عبد الرازق" من سلفيت ، والنائبين " فتحي القرعاوي ورياض رداد " من طولكرم، و النائبين  "خالد سعيد، وإبراهيم دحبور" من  جنين، النائب فضل حمدان من رام الله ، فيما اعتقلت من الخليل النواب الثلاثة " نايف الرجوب ومحمد أبو جحيشة ومحمد الطل " مما يرفع عدد النواب المختطفين منذ الحملة إلى 24 نائب ، وبذلك يكون عدد النواب المعتقلين في السجون (35) نائب .

 

واعتبر الأشقر اختطاف النواب هو محاولة من الاحتلال للتأثير على معنويات الشعب الفلسطيني، والتخفيف من حالة التضامن التي تعيشها الضفة الغريبة مع أهل غزة الذين يتعرضون لعدوان واسع منذ 8 أيام متواصلة ، وخشية من تصاعدها مع استمرار العدوان على القطاع .

 

وطالب مركز اسرى فلسطين المجتمع الدولي التدخل لحماية الشعب الفلسطيني من جرائم الاحتلال، ووقف حملة الاعتقالات المسعورة التي طالت المئات منهم دون ذنب ولا تزال مستمرة ، وطالب كذلك برلمانات العالم وفى مقدمتها البرلمانات العربية ، التدخل من اجل الضغط على الاحتلال لوقف اختطاف النواب الفلسطينيين، وإطلاق سراحهم لان اعتقالهم غير شرعي ودون اى مسوغ قانوني.

 

وحدة الإعلام

مركز اسري فلسطين

14/7/2014

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق