ألبوم الصورالتقارير

” ما تحملي هم يمّا .. حكموني 16 سنة بس، طالعة بإذن الله”

الأسيرة شروق دويات ..أسيرة فلسطينية من مدينة القدس

أسيرة فلسطينية من مدينة القدس كان عمرها 18 عام، تفوقت في دراستها و أنهت الثانوية العامة بمعدل 90% ثم التحقت بالدراسة الجامعية بجامعة بيت لحم لتدرس التاريخ والجغرافيا.
في صباح يوم 7-10-2015 وأثناء توجه شروق للصلاة في المسجد الاقصى ، ودون سابق انذار قام أحد المستوطنين بمحاولة نزع حجابها عنها، لكن شروق سارعت للدفاع عن نفسها بضربه بحقيبتها الجامعية ومحاولة التخلص من المستوطن المعتدي ،لكن المستوطن أطلق عليها 3 رصاصات سبب لها تمزق بشريان رئيسي, وبعد اطلاق النار عليها سارع اثنين من المستوطنين بضربها على رأسها باللابتوب، وتركوها ساعة تنزف وحدها، ثم تم نقلها للمستشفى وهي بحالة خطرة، وأُجريت لها عملية سحب شريان من الرجل وزراعته في الكتف وأخذ جلد من الفخذ لمنطقة الرقبة.

تم الحكم عليها ب16 سنة سجن مع غرامة مالية بقيمة 80 ألف شيكل.

يوم الزيارة وبعد إصدار الحكم عليها رأت شروق والدتها على باب القاعة فقالت لها بكل عزم وقوة : ما تحملي هم يمّا .. حكموني 16 سنة بس طالعة بإذن الله.

لرؤية التقرير بشكل صورة اضغط على الرابط
الرابط : Shorook dwayat

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق