منوعات

الأسير السبعينى موفق عروق يدخل عامه السادس عشر في الأسر

أفاد مركز اسرى فلسطين للدراسات  بأن الأسير " موفق نايف حسن عروق " 73 عاما " من مدينة الناصرة داخل الأراضي المحتلة عام 48 أنهى عامه الخامس عشر ودخل اليوم عامه السادس عشر على التوالي في سجون الاحتلال .
 
واضاف المركز  بأن الأسير السبعينى "عروق" من مواليد عام 1945، اعتقل بتاريخ 7/1/2003 ، وكان عمره حينها يقارب 60 عاماً، وخضع للتحقيق لمدة 3 أشهر، لم يعرف ذويه خلالها أي معلومة عن وضعه .
 
واشار المركز الى  أن المحكمة المركزية في مدينة الناصرة وبعد 4 أعوام على اعتقاله أصدرت بحقه حكماً بالسجن لمدة 42 عاماً بعد أن أدانته النيابة العسكرية بتهمه مساعدة تنظيم محظور على القتل، من خلال نقل منفذي عملية مزدوجة وقعت في تل أبيب أسفرت عن مقتل 23 يهودي وإصابة أكثر من مائة أخرين في عام 2002 .
 
وذكر المركز  أن الأسير "عروق" تنقل خلال فترة اعتقاله بين العديد من السجون ، ويعانى من ظروف صحية صعبة، كونه كبير في السن، وخاصة مشاكل في السمع والبصر، وقد رفضت سلطات الاحتلال إطلاق سراحه أكثر من مرة نظراً لكبر سنه .
ورغم كبر سنه وظروفه الصحية يتمتع  الأسير "موفق عروق" بشخصية قوية ومعنويات عالية وعلى علاقة جيدة مع جميع زملائه الأسرى، ويشاركهم معظم الفعاليات والاحتجاجات ضد سياسات إدارة السجون القمعية ، كما يشرف على تعليم الأسرى اللغة العبرية .
 
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق