منوعات

اقتحام سجن ريمون وعزل أسير لرفضه التفتيش العاري

 

سجن ريمون – مركز اسرى فلسطين – خاص

 

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات أن عشرات من عناصر إدارة السجن ترافقها وحدة درور، اقتحمت قسم 6 بسجن ريمون الصحراوي، وإجرت سلسلة واسعة من التفتيش والتخريب استمر من الساعة الرابعة فجراً وحتى الثانية عشر ظهراً. 

 

وقالت الناطقة الإعلامية للمركز فى الضفة الغربية "امينة الطويل"  أن الوحدات اقتحمت القسم مدججة بالسلاح، بحجة البحث عن ممنوعات، وحاولت تفتيش بعض أسرى بشكل عاري؛ الأمر الذي لم يستجبْ له الأسرى، وحصلت مشادة كلامية بين أحد الأسرى والوحدة، أدى ذلك لعزله على الفور. 

 

وأضافت الطويل أن إدارة السجن أغلقت القسم بشكل كامل على الأسرى، وفرضت عليهم مجموعة من العقوبات، وحرمتهم من الخروج للفورة، كما هددت بتنفيذ عقوبات جماعية بحقهم، رغم أنها لم تجد ما كانت تبحث عنه. 

 

من جهتها أكدت الطويل، أن هذه الاقتحامات التعسفية وما يتبعها من سلسلة عقوبات جماعية، تهدف لتعزيز العقوبات السابقة المفروضة على الأسرى، وفرض سياسة التضييق والتنكيل عليهم، ومحاولة لتفتيت استقرارهم وكسر صمودهم. 

 

مركز اسرى فلسطين

12/11/2014

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق