منوعات

أسرى فلسطين / عميد الأسرى كريم يونس يدخل عامه ال 36 في سجون الاحتلال

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات بان عميد الأسرى الفلسطينيين وأقدمهم الأسير ( كريم يوسف فضل يونس ) 59 عام من قرية عاره في المثلث الشمالي داخل الأراضي المحتلة عام 48 ، دخل اليوم عامه  السادس والثلاثين على التوالي في سجون الاحتلال .
 
وأوضح الناطق الإعلامي للمركز الباحث رياض الأشقر بان الأسير "يونس " معتقل منذ 6/1/1983 ، ومحكوم بالسجن مدى الحياة بتهمة قتل جندي إسرائيلي، وكانت إحدى محاكم الاحتلال قد أصدرت حكمها على الأسير في بداية اعتقاله " بالإعدام شنقاً" بدعوى "خيانة  المواطنة " حيث أن الأسير يحمل هوية إسرائيلية ويعتبره الاحتلال مواطن إسرائيلي ، وتم بالفعل إلباسه الزى الأحمر المخصص للإعدام حين حضر ذويه لزيارته بعد الحكم، وبعد شهر عادت  محكمة الاحتلال وأصدرت حكماً بتخفيض العقوبة من الإعدام إلى السجن مدى الحياة .
 
وأشار الأشقر إلى انه في هذا اليوم بالتحديد قبل  5  سنوات جاء خبر انتقال والده  "الحاج يوسف" إلى رحمه الله تعالى ، دون أن يحقق حلمه باحتضان ابنه كريم وهو محرر من سجون الاحتلال بعد هذه السنوات الطويلة خلف القضبان ، ودون السماح للأسير بإلقاء نظرة الوداع على جثمان والده الصابر الذي عانى الأمرين وهو يتنقل خلف ابنه في مختلف سجون الاحتلال إلى ان انتقلت روحه الطاهرة إلى بارئها.
 
وقد رفض الاحتلال إطلاق سراحه ضمن عمليات الإفراج التي تمت عقب اتفاق اوسلو، وكذلك في صفقة وفاء الأحرار، وكان من المفترض اطلاق سراحه ضمن صفقة احياء المفاوضات في عام 2013 مع 29 اخرين من الاسرى القدامى ضمن دفعة رابعة واخيرة لكن الاحتلال اخل بالاتفاق ورفض اطلاق سراحهم .
 
 
مركز أسرى فلسطين للدراسات
6/1/2018
 
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق