2017-11-19 الأحد, 1 ربيع الأول 1439 02:31 مساءً
تابعونا على

الرئيسية
الأخبار
التقارير
الدراسات
المقابلات
أقلام وآراء
الإذاعة
جديد الكاريكاتير
استطلاع

نسبة أن تبيض السجون بصفقة وفاء أحرار (2) ؟




اهداءات الزوار
  • عائشه جمال جوده من فلسطين
    الله يعطيكم العافيه لو سمحتم بدي اعرف اخبار الاسير اكرم جمال جوده اليوم كانت عنده محكمه
  • ثائر شلالدة من فلسطين
    بوركت الجهود ونسال الله عز وجل ان يفرج عن جميع اسرانا عما قريب
  • فداء الوطـن من الأردن
    هـو الوطـن ,, يحيــا بفرسانـه .. بالمرابطيـن و المناضلين ومـن ضحـى بحريتــه لاسترداد الارض وصون العــرض ,, أسرانـا ,, تنحني الهامات وتندحر الكلمات خجلا منكم واجلالا لكـم .. أخوتـي ,, اعذروني على التقصير في حقكم فوالله لا أملك الا الدعــاء في كل سجدة علـه يأتي بنصر وفـرج قريب باذن المولى ... #مركز أسرى فلسطين للدراسات .. لكم مني كل الاحترام على جهودكم لتوضيح معاناة الاسرى التـي تخضع للتعتيم الاعلامـي الجاحد . فداء الوطـن/ الاردن
  • haya al samori من الأردن
    دمتّم الجسر الذي يعبر علية صوت الأسير دمتم خير ناصر ومعين لأسرانا وفقكم الله
  • ابو القسام من فلسطين
    الحرية كل الحرية لاسرانا البواسل والمجد والخلودج لشهدائنا الابرار وعيد مبارك للجميع
  • د.محمد ياسر كنفاني من فلسطين
    التحية للصامدين والدعاء للمضربين و التهنئة للمحررين و الرحمة لشهداء الحركة الأسيرة و هم طليعة و قدوة المجاهدين. و موعدنا بإذن الله غدا مع الفرج و النصر المبين.
  • الاء العكيمي من فلسطين
    بارك الله فيكم لخدمة اسرانا البواسل بالسجون الصهيونية وفرج الله كربهم واعادهم سالمين غانمين باذن الله
  • حفصة من المانيا
    بارك الله في جهودكم ,,,
  • فادي فرح من الأردن
    نحن مقصرون ولا عذر لنا تجاهكم اسرانا
  • حيري حنون من فلسطين
    اريد ان انقل رسالة شراونه على صفحتي
  • ام القسام من فلسطين
    كل التحية للاسير ادهم الشولي وفرج الله كربك
  • شوقاً لله من فلسطين
    متى يآا سجنُ.. أرااكَ أنقاضاا ؟ بارك الله فيكم وأعلى هممكم ورفع مقاامكم،، دمتم للأسرى أوفيآآء أسأل الله تعالى أن يمنَّ على أسرانا وكل أسرى المسلمين بالفرج العاااجل معتقلون ولكن نمضي.. للصبح نصوغ الثوار كخيوط الشمس إذا طلعت.. تنسج للأجيال شعار
  • ميس من فلسطين
    كل التحية لاسرنا ونسأل الله العلي القدير ان يفرج عن اخواننا الاسرى والاسيرات قريبا ان شالله
  • عصفورة جنين من فلسطين
    الموقع حلو كتييير للامام انشالله وموفقين
  • صابرين من فلسطين
    حلو كتير وخصوصي رجعة السير لاهله واقربائة
  • الأخبار
  • الأخبار
  • أسرى فلسطين /الأسيرين الشقيقين شماسنه يدخلان عامهما الخامس والعشرين
 

أسرى فلسطين /الأسيرين الشقيقين شماسنه يدخلان عامهما الخامس والعشرين


 تاريخ النشر: 12/11/2017م  

 
 
اسرى فلسطين - القدس المحتلة 
 
أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات بان أسيرين مقدسيين شقيقين من عمداء الاسرى أنهيا عامهما الرابع والعشرين ودخلا اليوم  عامهما الخامس والعشرين على التوالي في سجون الاحتلال ، وهما معتقلان منذ عام 1993 .
 
وأوضح المركز  بان الأسيرين الشقيقين المقدسيين محمد(47 عاماً)  وعبد الجواد (53 عام)  يوسف شماسنة " معتقلان منذ تاريخ 12/11/1993، و اتهمهما الاحتلال بالمشاركة في عملية فدائية استهدفت ثلاثة مستوطنين يهود في حي "راموت" الاستيطاني بشمال شرق القدس عام 1993، ليُصدر القضاء الإسرائيلي أحكاماً بحق محمد وعبد الجواد بالسجن ثلاثة مؤبدات وعشرين عاماً، على الرغم من عدم اعترافهما بالتهم المنسوبة إليهما.
 
وخضع الأسيران شماسنه لتحقيق قاسى لأكثر من شهرين للاعتراف بالتهم الموجهة لهم، ومارس الاحتلال بحقهم كل أشكال التحقيق .
 
وقال المركز بان الأسير عبد الجواد متزوّج ولديه ثلاثة أولاد وأربع بنات،  وحين اعتقاله كانت زوجته حاملاً بالشهر السابع بابنها " يوسف "ورغم ذلك اعتقلها الاحتلال لأسبوعين للضغط على الأسير وهددوها بقتل ابنها الثاني إذا لم تقدم معلومات عن نشاط زوجها .
 
ويعانى الأسير عبد الجواد من عدة أمراض ومنها إصابته بتقرحات في جسده، وضعف في النظر ويهمل الاحتلال علاجه .
 
بينما الاسير "محمد شماسنه "  متزوج ولديه ثلاثة بنات كان عمر أكبرهن حين اعتقاله أربعة سنوات وأصغرهن شهرين ، وقد شهدا عملية اعتقاله الوحشية حين اقتحمت قوات الاحتلال منزلهم فجرا  وصوبوا البندقية تجاهه، ثم طرحوه أرضًا وضربوه ثم اعتقلوه واخرجوه من منزله بالقوة وضربه بأعقاب بنادقهم، وفتشوا منزله بدقة وقاموا ببعثرة محتوياته .
 
وأثناء وجود الأسير "محمد شماسنه" في سجن عسقلان قبل 14 عاماً، قام بضرب شرطي فحكم عليه بخمس سنوات إضافية، ليصبح حكمه ثلاث مؤبدات وخمسة وعشرين عامًا .
 
ويعانى "محمد" من الإهمال الطبي، حيث أنه مصاب بديسك في ظهره، والتهابات في المفاصل ومشاكل في العينين أفقدته 70% من نظره في احدى عينيه .
 
 
 
مركز اسرى فلسطين
12/11/2017
 
  أضف تعليق طباعة

 عودة للخلف

عدد القراء: 103

عدد تعليقات: 0